افتتاح صالون ثقافي في الموصل

افتتح الممثل العراقي سامي قفطان صالون قنطرة الثقافي في بادرة اولى من نوعها في الموصل مابعد داعش.
الصالون منصّة ثقافيّة، تتبنّى خطاب الفنّ والأدب والمعرفةِ والثقافةِ والعلوم، وهو محاولةٌ في تشكيل صورةٍ معرفيّة نوعيّة لمدينة الموصل، التي طالتها يدُ الجمود والاهمال، حسب القائمين عليه.

وشهد الافتتاح محاورة قفطان القادم من العاصمة بغداد عن مسيرته الفنية ومعوقات العمل الفني واسباب تدني الانتاج الدرامي والمسرحي، كما قدم اغانٍ عراقية على العود.

و يسعى الصالون لإشاعة ثقافة الاختلاف وفتح آفاق الحوار بين العلوم والفنون، وإعادة قراءة الأصول، فضلاً عن فتح محاور غيبتها الثقافة العراقية، كالأزياء والموضات والطعام لما لهذه الفنون من قدرة على إحداث تغيير نوعي في حياة الفرد والمجتمع، فضلاً عن التعريف بالفنون السمعية والمرئية، وكذلك العناية بالسينما والمسرح والفنون التشكيلية، وإقامة محاضرات في السياسة والاقتصاد بالتركيز على علاقة الفرد والعلوم ومقدار ملامستها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى