الانبار … اصابات متأخرة بالفايروس والخوف من العزلة ينهي الاجراءات الوقائية

المنصة – كمال العياش

محافظة الانبار هي واحدة من المحافظات القليلة التي ظهرت فيها اصابات متأخرة بفايروس كورونا، إذ سُجلت اولى حالات الإصابة منتصف اذار (مارس) الماضي، أي بعد أكثر من ثلاثين يوما على انتشاره في عموم العراق، وتمكنت المحافظة من البقاء بلا إصابات لأسابيع عدة قبل ذلك.

حاولت السلطات المحلية في المحافظة التصدي لجائحة كورونا، وجعلت من مستشفياتها العامة عدا النسائية والاطفال مراكز للفحص والتشخيص، وفق الية محكمة لا تسمح باختلاط المصابين او الملامسين مع المراجعين لتلك المستشفيات، إضافة الى انها استحدثت (12) مركزا للعزل والحجر الصحي للمصابين والملامسين، توزعت على جميع اقضية المحافظة.

محافظة الانبار التي تمتاز بطابع عشائري يحرص على تطبيق عاداته وتقاليده، على الرغم من إجراءات السلامة والوقاية التي تفرضها خلية الازمة، تشهد بين فترة وأخرى بعض المناسبات والتجمعات العشائرية، لاسيما التي تأخذ طابعا سياسيا بحضور عدد من المسؤولين والمتنفذين، تلك المناسبات كانت سببا بفقدان ثقة المواطن لإجراءات خلية الازمة، وان محاولات السيطرة على الفايروس ماهي الا إجراءات لتقييد حركة العامة دون غيرهم.

اوس النعيمي أحد السكن المحليين لمدينة لرمادي، أكد ان “المناسبات والتجمعات العشائرية التي تقام دون رادع او ملاحقة قانونية، كانت إشارة واضحة على عدم تطبيق إجراءات السلامة والوقاية بشكل جدي، مما دفع السكان المحليين الى احياء مناسباتهم التي تم تأجيلها لأكثر من مرة بسبب القيود التي فرضتها خلية الازمة.

في احدى حفلات الزفاف داخل مدينة الرمادي ونتيجة للاختلاط وعدم لبس الكمامات سجلت إصابة أكثر من (٤٧) شخصا من الذين حضروا العرس في يوم واحد، وكان تلك بداية لارتفاع عدد حالات الاصابة في عموم المحافظة.
ومنذ ذلك الوقت لم تعد محافظة الانبار خالية من فايروس كورونا بل أصبحت تسجل موقفا يوميا بارتفاع ملحوظ في عدد الإصابات، وفق بيانات قسم الصحة العامة في محافظة الانبار فقد بلغ عدد الإصابات بفايروس كورونا اكثر من (4820) إصابة مؤكدة ومعتمدة مختبريا، وفق بروتوكول منظمة الصحة العالمية فضلا عن (67)حالة وفاة.

الدكتور محمد صباح مدير قسم الصحة العامة وعضو خلية الازمة، قال ان “التهاون في تطبيق القيود من قبل المسؤولين إضافة الى قلة الوعي والضغوطات الاقتصادية، ستدخل المحافظة في دائرة مفرغة تعيدنا الى المراحل الاولى لمحاولات السيطرة على انتشار الفايروس، وما يحدث من استخفاف بخطورة الفايروس، من خلال انتشار الانشطة الاجتماعية والرياضية والسياحية والثقافية بلا قيود وقائية ينذر بكارثة، تبدأ بإصابة واحدة ومن ثم العدوى وصولا الى انتشار الوباء”.

الضغوطات الاقتصادية والحاجة الملحة الى تخفيف القيود، قابلتها خلية الازمة بعدد من القرارات تسمح من خلالها مزاولة بعض الاعمال والنشاطات وفق الية التباعد الاجتماعي وإجراءات الوقاية والسلامة، لكن التهاون في تطبيق تلك القرارات وغياب التنسيق بين مؤسسات الدولة وخلية الازمة فضلا عن قلة الوعي، قد يتسبب بنشر الفايروس بشكل اكبر.

باسم الانباري عضو اللجنة الإعلامية لخلية الازمة في محافظة الانبار قال ان “رفع القيود بشكل جزئي كان الاجراء الأمثل لخلية الازمة تماشيا من إجراءات تخفيف القيود عالميا، الا ان عدم الالتزام بتوجيهات الوقاية والسلامة سيجعل من المحافظة بؤرة لانتشار الفايروس، وسيكون من الصعب جدا السيطرة عليه”.

رفع القيود بشكل جزئي عن بعض المرافق السياحية والنشاطات الرياضية او الاجتماعية، كان بمثابة صافرة النهاية لحالة العزلة التي عاشها المواطنون لشهور مضت، اذ وجد غالبيتهم في منتجع بحيرة الحبانية الخيار الأمثل والانسب للترفيه في ظل جائحة مازالت جاثمة ووضع اقتصادي متردي.

مقالات ذات صلة

‫23 تعليقات

  1. I don’t know if it’s just me or if perhaps
    everyone else experiencing problems with your site.
    It appears like some of the text within your content
    are running off the screen. Can someone else please provide feedback and let me know if this is
    happening to them as well? This could be a issue with my internet browser because I’ve had this happen before.
    Many thanks

  2. We are a gaggle of volunteers and opening a brand new
    scheme in our community. Your site provided us with valuable information to work on. You have done an impressive
    activity and our entire group shall be grateful to you.

  3. Hi there! This post couldn’t be written much better!
    Looking at this article reminds me of my previous roommate!
    He continually kept talking about this. I’ll forward this information to him.
    Pretty sure he’ll have a good read. Many thanks for sharing!

    quest bars http://j.mp/3C2tkMR quest bars

  4. I don’t know whether it’s just me or if perhaps everybody else experiencing issues with your
    site. It looks like some of the text in your posts are running off the screen. Can someone else please comment and let
    me know if this is happening to them too? This may be a
    problem with my browser because I’ve had this happen before.
    Kudos

  5. Pretty section of content. I simply stumbled upon your web site and in accession capital to say that
    I get actually enjoyed account your blog posts.
    Anyway I will be subscribing to your augment or even I achievement you
    get admission to persistently fast.

  6. I blog quite often and I genuinely appreciate your content.
    The article has truly peaked my interest. I’m going to bookmark your blog and keep checking for new information about once per week.
    I subscribed to your Feed too.

  7. I must thank you for the efforts you have put in penning this website.
    I am hoping to view the same high-grade content from you
    in the future as well. In truth, your creative writing abilities has motivated me
    to get my own site now 😉

  8. An outstanding share! I’ve just forwarded this onto a co-worker who
    has been conducting a little research on this. And he in fact bought me breakfast due to the fact that I found it for him…
    lol. So allow me to reword this…. Thank YOU for the meal!!
    But yeah, thanks for spending time to talk about this matter here on your web site.

  9. I’d like to thank you for the efforts you have put
    in writing this website. I’m hoping to see the same
    high-grade blog posts from you later on as well.
    In truth, your creative writing abilities has inspired me to get my own site now 😉

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى